السبت، 1 ماي، 2010

فروع إقليم الحسيمة يمهدون لاستقبال هذا الصيف بأشكال غير مسبوقة

إليكم مقتطفات صور عن الشكل النضالي المنفذ

يوم 29 / 04 / 2010

..


مقتطفات فيديو عن الشكل النضالي المنفذ


على إثر تنفيذ التنسيق الإقليمي للجمعية الوطنية بالحسيمة لشكله الأخير من الشطر الرابع، والذي كان عبارة عن مسيرات للمعطلين من الساحة الكبرى اتجاه ولاية جهة تازة - الحسيمة - تاونات، حاصرت مختلف قوى القمع (بوليس سري وعلني - القوات المساعدة ...) كل المسيرات قبل أن تومر بالتدخل بالعصي والهروات الذي أسفر عن العديد من الاصابات في حق المعطلين والمعطلات نقل على إثرها أربع حالات الى المستشفى الإقليمي ليشمل هذا التدخل إصابة بعض ممثلي الهيآت المساندة الحاضرة في المسيرات .


للإشارة فالمستشفى المركزي كانت تعمه اللامسؤولية واللامبالاة من المسؤولين اتجاه المرضى عامة والمعطلين المصابين خاصة ليسجل تردي الوضع وغياب أدنى شروط العلاج من داخل المستشفى .

وفي الكلمة الختامية أكد الكاتب العام للسكرتارية تشبث التنسيق الإقليمي بمذكرته المطلبية وتنفيذ كافة الوعود وكذا الكف عن نهج أسلوب الزبونية والمحسوبية في ولوج الوظيفة العمومية الذي يخدم مصالح سياسوية ضيقة لجهات وصية التي أرادت التحكم في ملف التشغيل إقليميا .

وأكد كذلك أن هذا الشكل الأخير من الشطر الرابع رسالة واضحة للقائمين على أمر التشغيل من أجل الإستجابة الفورية لكل المطالب، ومدخل لبرنامج نضالي قادم (الشطر الخامس) سيقرر وينفذ في مكان وزمان مناسبين وبأشكال غير مسبوقة ليتحمل المسؤولين الإقليميين كافة المسؤولية لما ستؤول إليها الأوضاع في المستقبل القريب .

                                                                                                                     عن لجنة الإعلام و التواصل