الخميس، 3 نونبر، 2011

الجمعية الوطنية تطالب بإنصاف شهيدها وقفة امام محكمة الإستئناف في 03 نونبر 2011

نظمت فروع التنسيق الإقليمي بالحسيمة للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب وقفة احتجاجية أمام محكمة الإستئناف بالحسيمة بحضور قوي للمعطلين و المعطلات، للرد على البلاغ المشؤوم للوكيل العام للملك بنفس المحكمة لما يتضمنه من أكاذيب و أضاليل و افتراءا للحقيقة وراء اغتيال الشهيد كمال الحساني الذي يحاول من خلاله تضليل الرأي العام و تشويه الحقيقة التي كانت وراء اغتيال رفيقنا الغالية علينا دماءه .

و تزامن هذا الشكل النضالي مع تواجد عائلة الشهيد بعد الدعوة الموجهة لها من طرف قاضي التحقيق، إذ أكد الكاتب العام للسكرتارية الإقليمية في كلمته الختامية أن البلاغ الصادر عن الوكيل العام للملك يخالف المسطرة القانونية المتعامل بها، وأن كل ما تضمنه البلاغ زائف و لا أساس له من الصحة وأن الجمعية الوطنية تنظيم مهيكل و له آلياته التنظيمية التي تعتمد للانخراط فيها .

وأكد كذلك أن المعطلين و المعطلات سائرون على درب الشهيد كمال الحساني مهما كلفهم الأمر حتى محاكمة الجناة و المتورطين في اغتيال رفيقنا محملا المسؤولية للنظام السياسي القائم بالبلاد في هذه الجريمة السياسية ليختم الكلمة بتحية عائلة الشهيد مع تجديد العزاء لها .

من يكرم الشهيد يتبع خطاه